اما الرب فهو الروح

أما الرب فهو الروح