وفيما أظنه لا يستجيب

وفيما اظنه لا يستجيب